الشارع لنا

الشارع لنا هو عنوان أغنية تغنت بها الفنانة ماجدة الرومى فى فيلم عودة الإبن الضال للمخرج يوسف شاهين. و وجدت أن عنوان الأغنية هام جداً  فالشارع ملك للشعب خاصة غير المتهربين من الضرائب – حيث غضب تعليق سابق منى لذكرى دافعى الضرائب –

للأسف الشديد إنتشرت فى الآونة الأخيرة بمدينة الإسكندرية ظاهرة التعدى على حرم الشارع  فنجد كل صاحب محل و قد وضع جنزير أو شالية زرع أمام باب المحل مانعاً أصحاب السيارات من وضع سياراتهم – أما على التعدى على الرصيف فحدث و لا حرج و خاصة محلات الخضر و الفاكهة و محلات البقالة و غيرها

إن التعدى على الشارع أو الرصيف هو تعدى على حقوقنا كمواطنين و أنا شخصياً لا أمل من التصدى لهؤلاء المعتدين موضحاً لهم تعديهم على حقى القانونى و على جريمتهم الدينية و المجتمعية بل لقد أبلغت رئيس أحد الأحياء شخصياً بالتعديات فى أحد الشوارع و أمر بإزالة التعديات فوراً و أنا أنتظر النتيجة

أنا أدعوكم لبدء حملة “الشارع لنا” لنستعيد من خلالها الشارع و نحافظ على رونق مديننا الجميلة الإسكندرية
و أرى أن نبدأ بأنفسنا فمن يضع جنزير أو زرع أو خلافه أمام منزله فليبادر بإزالته متيقنا أنه بذلك يعيد الحقوق إلى أصحابها
ثم نقوم بعد ذلك بنصح أصحاب المحلات و المنازل المعتدين على الشارع و الرصيف خاصة و قد أمرنا الله سبحانه و تعالى بالنهى عن المنكر و أنا شخصياً أرى فى التعدى و الإستيلاء على الطريق معصية. و لا يجب فقط أن نكتفى بالنصح و الإرشاد من مفهوم دينى و أخلاقى و قانونى و ووطنى بل و الإصرار على حق المواطن سواء فى السير على الرصيف أو وضع سياراته فى أماكن مسموح فيها بالإنتظار.

و المرحلة الثالثة هى تقديم الشكاوى الرسمية و غير الرسمية للمسئولين بالأحياء و الحمد لله أن اللواء عادل لبيب محافظ الإسكندرية الجديد يعى هذا الموضوع جيداً و مهتم به و أصدر بالفعل توجيهاته للسادة رؤساء الأحياء بالتصدى لمثل هذه المخالفات

4 thoughts on “الشارع لنا

  1. عزيزي هشام
    السلام عليكم

    كم سعدت بقراءة مدونتك عن الشارع وادابة التي أصبحت من ذكريات الماضي فضلا عن سعادتي ببدأك للتدوين وهي ما تبقي لنا لنكون أو نحاول أن نكون أيجابيين في وطننا ….لا غرباء ولا مشاهدين للأحداث كما يراد لنا.
    هشام ولعلك تتساءل عن انقطاعي عن التعليق والمشاركة في أحداث مجموعتنا …ذلك (وانت تعرف) قد تحولت لسجال وحرب دعائية بين تيارات معينة وجدل لا جدول منة عافانا اللة وعافي هذا الوطن مما يراد لة…
    لقد بدأت بالتسجيل للتدوين وللأن لم ابدأ لأرتبطات عديدة منها أنشغالي بدراسة ماجستير أدارة الأعمال (MBA )
    عزيزي هشام امل ان نلتقي قريبا واللة الموفق

    أيمن هيبة

  2. فكرة حلوة بس ياريت توسعها شوية ويبقا الشارع لنا والمية من حقنا والهواء النقي ده مطلبنا و العدالة احتياجنا والحرية التعبير اولي مطالبنا و حسن الاخلاق والمعاملة دستورنا والعليم مذهبنا

    احنا شعب محتاج مليون نوع من الحملات شعب محتاج يتعاد بنائه من اول وجديد فقدنا كل معاني الحياة وفقدنا كل انواع الاحساس حتي مشاعرنا وادابنا وتقاليدنا بقت مزيفة مش احباط بس نظرة حق لمجتمع مصري غير محدد المعالم

  3. يعجبني اسلوبك في الكتابة وافكارك ولكني اشتاق لكتاباتك فانت تاخذ وقتا كبير حتي نري لك كتابات جديد لعل المانع خيرا اشتقنا اليك

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s